Home / خبر عاجل / الفنان يكون مدرسة بلا مال … وليس حكما” بالأطنان النقدية

الفنان يكون مدرسة بلا مال … وليس حكما” بالأطنان النقدية

للمرة المليون , خطأ وغلط ظهور فنان أو فنانة في لجنة تحكيم وخاصة اذا كان لا يملك من السنين الفنية والخبرة الابداعية أكثر ما يقارب الخمسين عاما” , فاللذي نراه على الشاشة من برامج للهواة جميل ورائع ولكن  ” ماعم تنبلع ” أن يكون مغني لا يتعدى عمره الفني ال 25 سنة ويتحفنا في اعطاء رأيه بشكل فلسفي ونقد ضاحك لكلّ الهواة . فأين الفن هنا وأين الجديد في الحنجرة والخامة الصوتية والشكلّ الفني الفريد , والأسوأ من كلّ ذلك , انفعال لجنة التحكيم المزيفة أو السطحية عند مرور مشترك هاو  يملك صوتا” عاديا” أو ربما جميلا” ولكن لا تميّز ولا جديد  في الموضوع سوى أن المشترك الهاوي ممكن أن يكون صوته افضل وأجمل من أيّ فنان في لجنة التحكيم ! … فعلا” عجبا” , ماهذه النسخة الغربية الخفيفة والسطحية , ولماذا علينا أن نستورد ألافكار من الخارج ونطبقها في بلدنا ؟ هل يعني ذلك أن عندنا استهلكت كلّ الافكار ولم نعد نسنطيع ابتكار فكرة أو أن نخترع ديكورا” معينا” ؟ فاننا ندعو الفنانين الى أن يتمثلوا بالكبار وأن يحترموا مكانتهم لدى الجمهور وأن يسعى كلّ واحد منهم أن يكون مدرسة لكل من يهوا فنه ولا أن يكون حكم !!!!….في الفن نقول أن الفنان ” مدرسة ” وليس حكم , ومدرسة بعد أن يكون قطع بتجارب كبيرة وكثيرة وذلك لسنوات عددها أكثر من 25 سنة , وحلاوة تكوين هذه المدرسة أنها تتكوّن من دون الأموال , بينما  الحكم  يتكوّن من أموال وهدايا ليجلس في لجنة تحكيم  ليبدع في التنظير متأكدا” أن جمهوره سيحميه وسيغفر له كلّ هفواته التي ستظهر علنا” في البرنامج في لجنة تحكيم .

About mediasolutionslb

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *